قتل عشرات المسلحين وجرح آخرون بهجوم انتحاري بسيارة مفخخة، وسط تجمع لـ”هيئة تحرير الشام” قرب مدينة إدلب شمال غرب سورية، أمس الأربعاء.

حيث تناقلت تنسيقيات المسلحين نبأ مقتل 12 مسلح على الأقل وجرح العشرات جراء انفجار هز مصنع نسيج كان يستخدمه أعضاء بـ”هيئة تحرير الشام”، مقراً لهم.

هذا وتشن هيئة “تحرير الشام” المصنفة إرهابية، حملة واسعة منذ أيام، ضد مسلحي تنظيم “داعش” والخلايا النائمة، التابعة للتنظيم في محافظة إدلب.

وأعلنت هيئة “تحرير الشام”، في وقت سابق أنها اعتقلت أكثر من 100 شخص، بينهم أفراد، تقول إنهم عناصر بارزة كانت وراء سلسلة اغتيالات وتفجيرات بالمحافظة في الفترة الأخيرة.