أطلق صباح اليوم سراح القطريين المحتجزين من الأسرة الحاكمة في العراق بالتزامن مع دخول أهالي كفريا والفوعة إلى حلب، وذلك بعد تدخل الحكومة العراقية، كما هو متفق عليه، وهم:

-الشيخ خالد بن أحمد محمد آل ثاني

-الشيخ نايف بن عيد محمد آل ثاني

-الشيخ عبد الرحمن بن جاسم عبدالعزيز جاسم آل ثاني

– الشيخ جاسم بن فهد محمد ثاني آل ثاني

– الشيخ خالد بن جاسم فهد محمد آل ثاني

– الشيخ محمد بن خالد أحمد محمد آل ثاني

– الشيخ فهد بن عيد محمد ثاني آل ثاني

– الشيخ عبدالعزيز بن محمد بن أحمد آل ثاني

– الشيخ جبر بن أحمد آل ثاني

يشار إلى أنه تم ضبط أجهزة اتصالات متطورة ومبالغ مالية كبيرة كانت بحوزة القطريين المحتجزين عند احتجازهم، أثناء ذهابهم في رحلة صيد.

 

المحاور