اعتبر رئيس إقليم كردستان العراق السابق، مسعود بارزاني، أن هناك خطة في بغداد لزعزعة الأوضاع بإقليم كردستان.

حيث ألقى بارزاني كلمة خلال مشاركته في المهرجان الذي أقيم في مدينة دهوك لدعم استفتاء استقلال إقليم كوردستان وقال: “في 2003 كانت هناك فرصة جيدة للعراقيين وكوردستان”، مشيراً إلى أن “الحكومة العراقية هي التي لم تقبل الشراكة وليس من نحن لم نقبل”.

وأشار بارزاني إلى أن “الاستفتاء سيجرى في موعد المحدد ولم نتلق أي بديل حقيقي للاستفتاء، وأنه سيكون قرار الشعب الكردي وليس لشخص واحد أو حزب معين”، حسب قوله.

كما أوضح بارزاني، “أننا لا نهدد أحداً ولن نقبل لأحد أن يهددنا، لافتاً إلى أن “البرلمان العراقي الحالي بيد مجموعة شوفينية”، حسب زعمه.

الجدير بالذكر أن بارزاني كشف أنه ناقش ملف الاستفتاء مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما في 2015.