كشفت مصادر في البنتاغون أن تنظيم “داعش”، لم يعد يتمركز في الرقة، وأنه قام بنقل ما يصفه بـ”العاصمة” من مدينة الرقة إلى محافظة دير الزور شرق سورية.

وبحسب قناة “فوكس نيوز” الأمريكية نقلاً عن المصادر في البنتاغون “فإن مسلحي التنظيم عززوا تركيزهم في دير الزور الواقعة على مسافة 145 كيلومتراً شرق جنوب الرقة”، لافتة إلى أن طائرات مسيرة عسكرية أمريكية رصدت مئات من مسؤولي وإداريي “داعش” وهم يغادرون الرقة خلال الشهرين الماضيين باتجاه مدينة الميادين”، بحسب ما ذكرت.

كما ذكرت المصادر أن هذه الخطوة كانت نتيجة تكثيف الضربات الجوية التي تشنها “قوى التحالف الدولي” بقيادة الولايات الممتدة ضد “داعش”، على حد تعبيرهم.

يذكر أن مسلحي تنظيم  “داعش” بسطوا سيطرتهم على أراضي محافظة دير الزور منذ 3 سنوات، وكان قد أشار بعض الخبراء سابقاً إلى احتمالية نقل “داعش” ما يعتبره “عاصمة لدولة الخلافة” من الرقة إلى مدينة دير الزور، لكنهم لفتوا إلى أن التنظيم من أجل ذلك سيكون عليه القضاء على الوجود العسكري السوري فيها، أو يختار مدينة الميادين، التي تقع جنوب شرق دير الزور على مسافة 50 كيلومتراً، وفق قولهم.

المصدر: فوكس نيوز