هبط الدولار أمام اليورو ليسجل أدنى مستوى له في نحو ستة أشهر، بعدما لم تتمكن الانتعاشة القوية في نمو الوظائف بالولايات المتحدة في نيسان من تبديد أثر تفاؤل المستثمرين تجاه اليورو قبيل الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية في فرنسا.

وقالت وزارة العمل إن الوظائف الأميركية في القطاعات غير الزراعية زادت 211 ألف وظيفة الشهر الماضي متفوقة على توقعات محللين استطلعت رويترز آرائهم بزيادة قدرها 185 ألف وظيفة، بيد أنه جرى تعديل نمو الوظائف في آذار نزوليا إلى 79 ألف وظيفة من 98 ألفاً، في الوقت الذي انخفض فيه معدل مشاركة القوة العاملة قليلاً إلى 62.9 بالمئة من 63 بالمئة.

وبلغ اليورو 1.0999 دولار، وهو أعلى مستوى له منذ أوائل نوفمبر تشرين الثاني، في أعقاب بيانات الوظائف الأميركية.

وارتفع الدولار قليلاً أمام الين وسجلت أحدث قراءة له ارتفاعاً نسبته 0.1 بالمئة أمام العملة اليابانية عند 112.60 ين، لكنه يظل دون أعلى مستوى له في نحو سبعة أسابيع، والذي بلغه يوم الخميس عندما سجل 113.04 ين.

وانخفض مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأميركية، أما سلة تضم ست عملات 0.1 بالمئة في أحدث قراءة له إلى 98.655 بعدما لامس أدنى مستوى في نحو ستة أشهر عند 98.593 بعد بيانات الوظائف.

وعلى أساس أسبوعي اتجه المؤشر للهبوط 0.4 بالمئة في رابع تراجع أسبوعي، واتجه اليورو إلى الارتفاع 0.8 بالمئة أمام الدولار على أساس أسبوعي في رابع ارتفاع أسبوعي على التوالي، بينما يتجه الدولار مقابل الين إلى الارتفاع بنسبة واحد بالمئة في ثالث ارتفاع أسبوعي على التوالي.

 

المصدر: سكاي نيوز