أجرى الرئيس بشار الأسد اليوم مباحثات مع رئيس الوفد البرلماني الروسي في دمشق، أكد خلالها أن دمشق مستعدة لإجراء مفاوضات مباشرة مع ممثلي جماعات المسلحين.

وشدد عضو لجنة مجلس الدوما الروسي لشؤون الدفاع دميتري سابلين الذي يرأس الوفد البرلماني، على أهمية الدعم العسكري الروسي، مضيفاً أن الرئيس الأسد  أعلن خلال اللقاء استعداد سورية لإجراء مفاوضات مباشرة مع جميع ممثلي المسلحين.

وقال رئيس الوفد البرلماني الروسي إن “الأسد أكد على أهمية الدعم العسكري الروسي لسورية وأشار إلى أن إراقة دماء الجنود الروس في سورية لا تقدر بأي ثمن”، مضيفاً “الرئيس الأسد يدعم الجهود الروسية في  أستانة ونتائج الاجتماع الأخير للمجموعة المشتركة حول مراقبة تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار في سورية”.

تابع سابلين في حديث للصحفيين بعد مباحثات الوفد مع الرئيس الأسد أن “الأسد يعتبر مسألة أكراد سورية مسألة داخلية يجب تسويتها من خلال الحوار مع الشعب السوري وليس مع الأمريكيين أو غيرهم”.

ومن جهته أكد عضو الوفد البرلماني الروسي النائب في مجلس الدوما ألكسندر يوشينكو أن “الرئيس الأسد كان بحالة صحية ممتازة”.

المحاور