أكد وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك عبدالله الغربي أن السورية للتجارة استوردت بطاطا مصرية وتم طرحها بسعر 250 ل.س، بينما جشع التجار في سوق الهال فاق التصور.

حيث بين الغربي أنه تم السماح باستيراد 10 آلاف طن من البطاطا المصرية، 5 آلاف طن منها استوردتها الشركة السورية للتجارة وبلغت قيمة أرباح الـ 5 ألاف منها 143 مليون ل.س.

وأشار الغربي إلى أن البطاطا السورية ينقطع انتاجها خلال شهرين ونصف وإننا بانتظار الموسم الجديد في نيسان تقريباً.

وقال الغربي إن التجار يرغبون بمضاعفة أرباحهم 100% وقد هددوا بعدم طرح البطاطا وأنهم سوف يحتكرونها في مستودعاتهم بانتظار طرحها في هذه الفترة الحرجة.

ولفت وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك إلى أن هنالك بعض التجار حاولوا التواصل مع الوزارة لتلطيف الأجواء وتم إبلاغهم أنه عندما يتوصلوا لقناعة الربح بـ10% سوف نتواصل معكم وما جرى من قبل الوزارة سوف يتكرر وافق التجار أم لم يوافقو.

وتابع الغربي مؤكداً الحكومة ستستخدم كافة الأساليب مع التجار لتخفيض الأسعار، بالرغم من وجود من يحاول التشويش على عمل المؤسسة السورية للتجارة.

الجدير بالذكر أن الغربي كان قد وعد في وقت سابق ببذل الجهد لتخفيض سعر مادة البطاطا التي يستمر سعرها بالازدياد حتى تجاوز الـ400 ليرة سورية.

المحاور