استشهد الشاب البحريني محمد كاظم زين الدين برصاص، نتيجة الاشتباكات الدائرة بين قوات الحكومة البحرينية والمواطنين العزل أمام منزل الشيخ عيسى قاسم في الدراز غرب العاصمة البحرينية.

حيث بدأت المواجهات بين قوات الحكومة البحرينية والمواطنين المدنيين في ساحة الفداء بالدراز، منذ ليلة أمس، بعد أن شنت قوات الحكومة حملة مداهمات عشوائية على منازل المواطنين في الدراز، كما أطلقت رصاص الشوزن وقنابل الغازات السامة على منزل الشيخ قاسم بالدراز.

وأفادت مصادر بأن قوات الحكومة البحرينية اعتقلت عدداً من المعتصمين السلميين، كما قامت باستخدام المروحية لقمع المتوجهين نحو بلدة الدراز.

الجدير بالذكر أن المحكمة البحرينية أصدرت حكماً بالسجن لمدة سنة على الشيخ عيسى قاسم، بعد أن أجلت المحكمة الكبرى الجنائية إصدار الحكم لأكثر من مرة.

 

المحاور