خرجت خلال الساعات الأخيرة الماضية أكثر من مئتي حافلة تضم آلاف المسلحين الرافضين للتسوية في كل من ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي باتجاه الشمال السوري، لتكون الدفعة الأخيرة من المسلحين هناك.

إذ غادرت نحو 280 حافلة خلال 24 ساعة الماضية تضم حوالي ثمانية آلاف شخص من المسلحين وعائلاتهم باتجاه إدلب في الشمال السوري.

في حين تستعد وحدات قوى الأمن الداخلي للدخول إلى المنطقة خلال الساعات القادمة القليلة لتفقد المكان بالكامل قبل أن تعود الأهالي إلى المدينة.

وخرجت في ساعة متأخرة من يوم أمس عشرات الحافلات من منطقة الدار الكبيرة في ريف حمص الشمالي على دفعتين ضمن المرحلة السابعة وتحمل هذه الحافلات 3950 شخص غير راغبين بالتسوية من المسلحين وأفراد عوائلهم باتجاه الشمال السوري وقد سلكت الطريق باتجاه معبر قلعة المضيق.