أكد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أن بلاده ستواصل ضرب أهداف تنظيم “داعش” في سورية وفي بلدان مجاورة بعد موافقتها.

حيث قال العبادي في مؤتمر صحفي إن “العراق سيواصل ضرب أهداف”داعش” في سورية وغيرها بعد موافقتها”.

وأضاف أنه “يحترم سيادة الدول وأنه حصل على موافقة سورية لضرب أهداف على أرضها، وأنه لن يتردد في ضرب مواقع المسلحين في الدول المجاورة”.

الجدير بالذكر أن العبادي أعلن في 24 شباط أول ضربة جوية عراقية داخل الأراضي السورية حيث جرى استهداف مواقع لتنظيم “داعش” رداً على هجمات تفجيرية في بغداد.

المصدر : وكالات