استقر الذهب دون تسجيل أي تغير، معوضاً الخسائر التي مني بها في وقت سابق بعدما تعرض الدولار لضغط من تقرير الوظائف الأمريكية، الذي أشار إلى ضعف نمو الأجور الشهر الماضي.

ولم يسجل الذهب تغيراً يذكر في المعاملات الفورية عند 1215.75 دولار للأوقية (الأونصة)، بعدما كان انخفض في وقت سابق من الجلسة إلى 1207.10 دولار للأوقية، وارتفع الذهب في العقود الأمريكية الآجلة تسليم نيسان 0.1 % في التسوية إلى 1220.80 دولار للأوقية، ولم يسجل مؤشر الدولار والعائد على السندات الأمريكية التي أجلها 10 سنوات تغيراً يذكر بعدما نزلا من مستويات مرتفعة خلال الجلسة.

ويتجه الذهب للارتفاع بمعدل 2% هذا الأسبوع مع اتجاه الدولار لرابع انخفاض أسبوعي بفعل مخاوف بشأن أسلوب دونالد ترامب في رئاسته للولايات المتحدة وعدم وضوح الرؤية فيما يتعلق برفع أسعار الفائدة.

بينما يتأثر المعدن الأصفر بشدة برفع أسعار الفائدة الأمريكية الذي يزيد تكلفة الفرصة البديلة الضائعة على حائزي الذهب الذي لا يدر عائداً ويعزز الدولار المسعر به المعدن، كما شهد معدن الفضة انخفاضاً بمعدل 0.2 % إلى 17.40 دولار للأوقية بعدما بلغت أعلى مستوياتها في أكثر 11 أسبوعا عند 17.73 دولار للأوقية في الجلسة السابقة.

المصدر: الاقتصاد اليوم