سجل الدولار الأمريكي أدنى مستوى له منذ أكثر من عام أمام سلة من العملات الرئيسية بعد نشر بيان السياسة النقدية للمجلس الاحتياطي الاتحادي عقب اجتماعه لشهر تموز.

حيث لم تعلن لجنة السوق المفتوحة الاتحادية أمس الأربعاء أي تغييرات في السياسة النقدية وهو ما كان متوقعاً.

من جهتهم، صانعي السياسة قالوا: “إن البنك المركزي الأمريكي سيبدأ تقليص حيازاته الضخمة من السندات في وقت قريب نسبيا”.

ويمثل ذلك تغييراً مقارنة مع البيان السابق للجنة الذي قالت فيه: “إن المجلس الاحتياطي سيبدأ بخفض حيازاته من السندات البالغ قيمتها 4.5 تريليون دولار “هذا العام”.

الجدير بالذكر أن مؤشر الدولار، الذي يقيس قيمة العملة الأمريكية هبط أمام سلة من 6 عملات رئيسية، إلى 93.369 وهو أدنى مستوى له منذ الـ 23 من حزيران 2016، بلغت خسائر مؤشر الدولار حوالي 4 % على مدى الشهر الماضي وأكثر من 8.5 % منذ بداية العام.

المصدر: وكالات