صد الجيش السوري تسلل لعناصر تابعة  لتنظيم” داعش” حاولت الاقتراب من مناطق يسيطر عليها الجيش السوري على طريق (أثريا_خناصر) الذي يعد الشريان الرئيسي لمدينة حلب.

وحسب مصادر ميدانية أن “الجيش السوري  صد هجوماً  لتنظيم “داعش” على نقاط تابعة له في محور قرية أبو جبل، قرب منطقة الحمامات الواقعة بين خناصر وأثريا، وحال صمود عناصر الجيش دون وصول التنظيم إلى الطريق الذي يعد المغذي الأول لمدينة حلب”، حيث تسلكه  إمدادات تعبر لمدنيي مدينة حلب من مواد غذائية ومحروقات وقوافل المسافرين.

وأكد المصدر مقتل عشرات المسلحين من تنظيم “داعش” وإصابة آخرين بالإضافة  لتدمير ثلاث عربات “بي إم بي”، مزودة برشاشات تابعة للتنظيم.

كما نشرت مواقع معارضة أن تنظيم “داعش” تلقى يوم أمسٍ خسائر فادحة، حيث قتل الجيش مالا يقل عن ٦٥ مسلحاً من التنظيم، في الاشتباكات التي اشتعلت بين الجانبين قرب قريتي دلح، وحرجلة في ريف حلب الشمالي.

الجدير بالذكر أن التنظيم شن هجوماً منذ شهرين على المنطقة ذاتها ما أدى إلى قطع الطريق لأيام قبل أن يدحر الجيش السوري مسلحي التنظيم من الطريق، وقد عمل الجيش السوري هذه المرة على صد الهجوم دون قطع الطريق على المسافرين والشاحنات المحملة بالمؤن والمواد الغذائية لأهالي مدينة حلب حيث وصلت في وقتها.

المحاور