كشفت مصادر عسكرية عن نية الجيش السوري الوصول إلى الحدود مع العراق، لتأمين الحدود السورية.

وأوضحت المصادر في تصريح لصحيفة “إزفستيا” أن “الجيش السوري يعتزم السيطرة على الجزء السوري من الطريق الذي يربط دمشق ببغداد بغية تأمين وصول إمدادات الأسلحة والإمدادات الأخرى من العراق”.

كما أعلنت الصحيفة أن الجنرال السوري المتقاعد محمد عباس أكد وجود هذه النية، مشيراً إلى أن المعارضة المسلحة أو بالأحرى الولايات المتحدة التي تقف وراء ظهرها، تنوي إنشاء منطقة عازلة بمحاذاة مرتفعات الجولان والحدود مع الأردن والعراق، وأن “جيشنا ينوي منع ذلك”.

وذكرت الصحيفة أن الأسابيع القليلة الماضية شهدت تحركاً سريعاً لقوات المعارضة المسلحة بمحاذاة الحدود مع الأردن والعراق، ونقلت عن الخبير العسكري فلاديمير يفسييف قوله “إن تحقيق نوايا المسلحين والقوات الحكومية السورية أمر صعب على حدّ سواء”.