تستمر محادثات “جنيف 7” حول الأزمة السورية لليوم الثاني على التوالي، في جلسات منفصلة بين الوفود والمبعوث الخاص لسورية وجلسات عامة تشمل جميع الوفود المشاركة.

وفي تصريح صحفي أعقب لقاء ثنائي جمع وفد الجمهورية العربية السورية برئاسة الدكتور بشار الجعفري مع مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سورية ستافان دي ميستورا في مقر الأمم المتحدة بجنيف، قال الدكتور الجعفري: “أجرينا اليوم مناقشات جدية مع دي ميستورا بشأن مكافحة الإرهاب”، لافتاً إلى أن “مناقشاتنا اليوم مع المبعوث الخاص تعتبر مدخلاً مهماً لاستكمال مناقشة ملف مكافحة الإرهاب الذي هو أولوية الأولويات لوفد الجمهورية العربية السورية”.

كما أكد الجعفري أن “ما كنا نحذر منه من أن الإرهاب سيتحول إلى ظاهرة عالمية حصل بالفعل وأصاب الجميع”، مضيفاً أنه “يجري الآن اجتماع خبراء فنيين تقنيين قانونيين مع وفد دي ميستورا لمناقشة ورقة المبادئ 12 حول أسس وأهداف العملية السياسية”.

وكانت قد بدأت بالأمس الجولة السابعة من الحوار (السوري – السوري) في مدينة جنيف السويسرية.

 

المصدر: سانا