اندلعت اشتباكات بين عشرات المحتجين البحرينيين وقوات الأمن، يوم أمس الثلاثاء، في بلدة المعامير جنوب المنامة.

حيث استخدمت الشرطة البحرينية الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين الذين رشقوا رجال الأمن بالحجارة والمفرقعات، وشهدت عدداً من المناطق البحرينية والمنطقة الدبلوماسية التي تقع فيها المحكمة انتشاراً أمنياً كثيفاً.

وجاءت هذه الاضطرابات الجديدة بعد أن أجّل القضاء البحريني النطق بالحكم في قضية الشيخ عيسى قاسم، إلى 7 أيار المقبل.

الجدير بالذكر أنه كان من المنتظر أن يصدر القضاء البحريني، يوم الثلاثاء، قراراً بنفي المرجع الشيخ عيسى قاسم بعد إسقاط الجنسية عنه العام الماضي، إثر اتهامه بتبييض الأموال وإجراء عمليات مالية غير شرعية، حسب زعمهم.

المصدر: وكالات