وقّعت هيئة التخطيط والتعاون الدولي مع سفارة جمهورية الصين الشعبية اتفاقيتي تعاون تنصان على تقديم مساعدات إنسانية للشعب السوري.

وتتضمن الاتفاقيتان اللتان وقعهما رئيس هيئة التخطيط الدكتور عماد صابوني نيابة عن الحكومة السورية والسفير الصيني تشي تشيانجين نيابة عن حكومة بلاده تقديم دفعتين من المساعدات الانسانية لسورية تقدر الأولى بأربعين مليون يوان صيني والثانية 70 مليون يوان صيني بقيمة إجمالية تعادل 16 مليون دولار أمريكي.

وتجدر الإشارة إلى أن سورية والصين ترتبطان باتفاقيات في مجالات عدة حيث وقعتا عام 2004 تسع اتفاقيات في مجالات التعاون المائي والزراعي والاقتصادي والفني والقروض والصحة والسياحة والنفط والغاز، وفي عام 2003 اتفاقية منع الازدواج الضريبي، وفي عام 2001 اتفاقية التجارة والتعاون الاقتصادي والتكنولوجي.

المصدر: سانا