وافقت الحكومة العراقية على إنزال قوات أمريكية على أراضيها تزامناً مع اقتراب تحرير مدينة الرمادي من تنظيم “داعش”.

وصرّح المتحدث باسم “التحالف الدولي” ستيف وارن في مؤتمر صحفي عقد بمقر السفارة الأمريكية في بغداد أمس عن “موافقة رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي على إنزال بعض القوات الأمريكية بالعراق”.

وبيَّن المتحدث باسم “التحالف الدولي” بأن “أي عملية أو قوات إنزال في العراق، تكون بموافقة الحكومة العراقية، والعبادي وافق على إنزال بعض القوات الأمريكية، وعددها أقل من 200 عنصر”.

وأضاف وارن: “إن التحالف وفر آلاف البنادق والخوذ وملايين الذخائر ومعدات وعربات مضادة للألغام مجاناً للجيش العراقي”.

ويشار إلى أن وزير الدفاع الأمريكي آشتون كارتر كان قد بحث مع رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي في منتصف شهر كانون الأول أثناء زيارة مفاجئة قام بها إلى بغداد مسألة توسيع الدعم الأمريكي للقوات العراقية في محاربة “داعش”.

المحاور